• ×

04:37 مساءً , الإثنين 28 سبتمبر 2020

Rss قاريء

المصرية للاتصالات توقع اتفاقيات تجارية مع"موبينيل" و"فودافون" مقابل 15 مليار جنيه

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 

*


أعلنت الشركة المصرية للاتصالات عن توقيعها اتفاقيات تجارية تسرى من يناير 2015 مع شركتي موبينيل وفودافون لتقديم خدمات البنية الاساسية والاتصالات الدولية. تمتد اتفاقية تقديم خدمات البنية الاساسية لمدة *5سنوات مع موبينيل و3 سنوات مع فودافون طبقا لاختيار كل شركة. كما تمتد اتفاقيتي تقديم خدمات الاتصالات الدولية لمدة 4 سنوات مع الشركتين،


*


تمتد البنية الاساسية للشركة المصرية للاتصالات إلى ما يقرب من عشرات الألأف منالكيلومتراتفى كافة أنحاء جمهورية مصر العربية وبزيادة أطوال قدرها 6.25% وزيادة سعات قدرها 50% حققتها الشركة المصرية للاتصالات خلال العاميين الماضيين.


*


وتقدم الشركة المصرية للاتصالات خدمات البنية الاساسية للشركات المرخص لها العاملة فى سوق الاتصالات المصري العظيم كخيار تجاري بديل عن قيامهم بانشاء البنية الاساسية الخاصة بهم وفقاً للتراخيص الممنوحة لهم. وقد بلغ ايراد المصرية للاتصالات من خدمات البنية الاساسية المقدمة لكافة شركات المحمول فى عام 2013 حوالي مليار جنيه، فى حين بلغت ايرادات شركات المحمول فى نفس العام حوالى 30 مليار جنيه.


*


وتضمن اتفاقيتي تقديم خدمات البنية الاساسية لموبينيل وفودافون تحقيق حد أدنى من الايرادات للشركة المصرية للاتصالات حوالي 3 مليار جنيه خلال مدد الاتفاقيتين مقابل شروط وميزات فنية وتجارية للشركتين.


تقدم الشركة المصرية للاتصالات خدمات الاتصالات الدولية لشركات المحمول كخيار تجاري بديل عن حصولهم على ترخيص خدمات الاتصالات الدولية ويبلغ نصيب الشركة المصرية للاتصالات من ايرادات خدمات الاتصالات الدولية حوالي 35% من هذه الايرادات. ويشمل الاتفاق حق شركتي المحمول في إنهاء الاتفاقيات في حالة حصول أي مشغل على ترخيص بوابات دولية لكافة العملاء بسوق الاتصالات المصري.


*


كانت الشركة المصرية الاتصالات قد اعلنت عن تحقيقها إيرادات مجمعة خلال الـ 9 أشهر الأولي من العام السابق 2014 وصلت 9.15 مليار جنيه وذلك بزيادة قدرها 9.5% مقارنة بنفس الفترة من عام 2013 والذي كانت حققت فيه الشركة المصرية للاتصالات نمو ايرادات بلغ 11% مقارنة بعام 2012 محققة بذلك اعلى ايرادات على مدار 160 عام، كما أعلنت الشركة فى 21 ديسمبر 2014 عن خطتها المتوقعة لعام 2015 والذي تسعى من خلالها لتحقيق نمو في إجمالي إيرادات النشاط بنسبة قدرها 5%، وكذلك تحقيق معدل إنفاق رأسمالي من إجمالي إيرادات نشاط الشركة بما يقرب من 18%، وتحقيق هامش ربح قبل الفوائد والضرائب والإهلاكات والاستهلاكات بنسبة قدرها 27%.


*


أكد المهندس محمد النواوي العضو المنتدب والرئيس التنفيذي للشركة المصرية للاتصالات،أن هدف الشركة المصرية للاتصالات هو التحول إلى مشغل اتصالات متكامل لتقديم خدمات الثابت/المحمول الصوت/نقل البيانات (الانترنت) فى السوق المصري العظيم وذلك بعد حصول الشركة المصرية للاتصالات على ترخيص المحمول المرتقب مما يمكنها من تعظيم ثروة الشعب المصري والمساهمين والفوز بمزيد من رضاء العملاء الاجلاء وتحقيق طموح العاملين.


*


وأضاف النواوى "الشركة المصرية للاتصالات شريك للشعب المصري وهذا الجيل الذي يتصف بدوام اتصاله المجتمعى وانتاجه المبدع لتحقيق بداية جديدة لذاته وسيادته وطموحه فى مراحل حياته المختلفة." وتمثل نسبة الفئة العمرية أقل من 30 سنة ما يقرب من 70% من السوق المصري العظيم مما يجعله سوقاً واعداً تنمو فيه خدمات نقل البيانات (الانترنت) بنسب تبلغ 32% سنوياً بشكل تراكمي مما يعظم من فرصة المنافسة فى تقديم خدمات الاتصالات.


*

بواسطة : admin
 0  0  272
التعليقات ( 0 )